النسخة التجريبية   

قصر المربع أيقونة تاريخية

مشاهدات: 683 2017/10/31 تعليق: 0

يُعد قصر المربع العنصر الأعرق والأهم في منظومة مركز الملك عبدالعزيز التاريخي، ويمثل النموذج الأمثل لطريقة البناء النجدية بلمساته الفنية المميزة التي تترجم رقي الذوق العام في تلك الحقبة الزمنية.

تبلورت فكرة هذا المكان عندما أمر الملك عبدالعزيز، طيب الله ثراه، في أواخر عام 1355هـ بإنشاء مجمع من القصور خارج أسوار الرياض القديمة في أرض المربع ليكون مقرًا لأسرته، وكان المجمع يتكون من عدد من القصور السكنية ومباني الخدمات، ومن ضمن تلك المنظومة ديوان الملك عبدالعزيز (قصر المربع) داخل سور محصن بالأبراج.

يقـع قصر المربع ضمن مركز الملك عبدالعزيز التاريخي في حي المربع وسط العاصمة الرياض، ويقوم على أرض تبلغ مساحتها نحو 440 ألف متر مربع، ويحده من الغرب شارع الأمير عبدالله بن جلوي بن تركي، ومن الشرق شارع الملك فيصل، ومن الشمال شارع الدلم، ومن الجنوب حديقة الفوطة.

يتسم قصر المربع بأناقة التصميم وروعته، ويختزل مسافات حضارية، فهو من أبرز المعالم التاريخية في الرياض العاصمة، ما يسهم في تثقيف النشء وتعريفهم بتاريخ الوطن.

 

 

شُيِّد قصر المربع على الطريقة التقليدية النجدية التى تتجسد فيها براعة العمل التصميمي، وقد بنيت الجدران الضخمة من عروق الطين الممزوج بالبحص والتبن، وعملت السقوف من الأثل وسعف النخل، كما استخدمت الأحجار في أساسات القصر والأعمدة الحاملة للأسقف (الأميال)، كما استخدمت الأخشاب للأبواب والنوافذ، وزينت بزخارف جبسية هندسية تراثية، وقد نفذت هيئة السياحة والتراث الوطني في القصر أعمال تأهيل وتطوير للعروض المتحفية. 

التصميم الداخلي للقصر 

يتكون قصر المربع من طابقين بُنيا على الطريقة التقليدية، حيث يوجد وسط القصر فناء تفتح عليه جميع الغرف التي يبلغ عددها 32 غرفة، وتتوزع غرفه بين الطابق الأرضي والأول، حيث خصصت غرف الطابق الأرضي للمكاتب والأعمال الخدمية، بينما غرف الطابق الأول وزعت بين مجلس الملك عبدالعزيز، والشؤون السياسية، والاتصالات، والشؤون الخاصة، والضيافة، إضافة إلى عدد من الغرف المختلفة. وقد بني القصر بالمواد المحلية، فأقيمت جدرانه من اللبِن وهو طين

 

مخلوط بالقش وتم تجفيفه تحت أشعة الشمس، كما أسست قواعده من الأحجار المجلوبة إليه من أطراف الرياض، وعلى أعمدة من الحجارة الدائرية المثبتة بالجص والطين تستند سقوفه المكونة من خشب الأثل وجريد النخل. وقد خلا القصر من الزخارف الفخمة المتكلفة باستثناء بعض الزخارف البسيطة التي زينت أسواره الخارجية في أشكال مثلثات جمالية، كما نقشت جدران غرفه المطلية بالجص بزخارف هندسية جبسية متقنة، أما الأخشاب التي استخدمت لسوقفه ونوافذه فقد زُيِّنت بالأشكال الهندسية البسيطة الملونة. 

 

 

تاريخ لا ينسى

بدأ البناء في قصر المربع عام 1936، وتم الانتهاء منه في عام 1938، وكان مقرًا لإدارة الحكم ومسكنًا للملك عبدالعزيز، طيب الله ثراه، أعيد ترميم قصر المربع وأصلحت الأجزاء المتداعية منه لإعادته إلى الوضع الذي كان عليه في أواخر عهد الملك عبدالعزيز، كما تم تأثيثه بالطريقة نفسها التي كان عليها في الماضي، وأصبح متاحًا للزوار، حيث يعد وجهة سياحية من وجهات وسط مدينة الرياض. كما أن الزيارة إليه متاحة طيلة أيام الأسبوع ما عدا يوم الجمعة. ويعد مكان القصر وجهة سياحية بامتياز ، حيث يقع ضمن مركز الملك عبدالعزيز التاريخي الذي تحيط به الحدائق مثل حديقة الوطن، والمتحف الوطني السعودي، والمساجد التاريخية، والأسواق الشعبية.فالمشي على الأقدام في تلك المنطقة الجميلة حيث العبق القديم ممزوج بالعمران الرائع يعد نزهة ما بعدها نزهة، لا سيما في الأجواء معتدلة الطقس. 



التعليقات


الاسم:
البريد الإلكتروني:
الموضوع:
التعليق:


أرسل إلى صديق

البريد الإلكتروني لصديقك
بريدك الإلكتروني
الموضوع
الرسالة
Planar Client Options
Layout Style
  • Wide
  • Boxed
Theme Preview