النسخة التجريبية   

الدورة الـ12 لسوق عكاظ نجاح يتواصل .. الحضور يتزايد .. القادم أجمل

مشاهدات: 150 2018/09/04 تعليق: 0

وشهد حفل الافتتاح هذا العام الكثير من العروض المسرحية والثقافية التي تضمنت فقرات منوعة ومميزة في المسرح الرئيسي للسوق، والتي تم العمل على تجهيزها بمستوى عال من التنظيم والإخراج الذي يعتمد على الإمتاع البصري والأداء الحركي والصوتي، وتوظف فيه أحدث التقنيات البصرية والإبداعية، مع التركيز على إبراز البعد الحضاري الغني الذي تختزنه هذه البقعة من المملكة، ولا تزال تحتفظ بالتعاقب الحضاري الذي كانت مسرحاً له. وقدم خلال الحفل عمل فني كبير تضمَّن لوحات مسرحية وشعرية وغنائية أعدها صاحب السمو الملكي الأمير بدر بن عبدالمحسن، وشارك في تنفيذها عدد من كبار الممثلين والمطربين السعوديين.
ونقل الحفل على الهواء مباشرة كل من قناة mbc والقناة السعودية وعدد من القنوات الفضائية.

المواطنون والمواطنات ينظمون الفعاليات 
حرصت الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني على اختيار منظمي فعاليات سوق عكاظ من المواطنين من مختلف مناطق المملكة. وقد ثمن عدد من منظمي الفعاليات حرص الهيئة على إشراك أكبر عدد ممكن من منظمي الفعاليات من المواطنين والمواطنات في هذه التظاهرة الكبرى، مشيدين بخطوة الهيئة باختيار منظمي الفعاليات من مختلف مناطق المملكة؛ ما يمثل دعماً كبيراً لهم، وأشاروا إلى أنهم حريصون على تنظيم فعالياتهم بمستوى عال يتناسب مع أهمية ومكانة سوق عكاظ، معبرين عن شكرهم وتقديرهم لصاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني؛ لدعمه الكبير لمؤسسات تنظيم الفعاليات السياحية، واهتمام سموه بتوجه المواطنين والمواطنات لهذا الاستثمار ودعمهم بالدورات التدريبية والتأهيلية وورش العمل، وتقديم أنواع الدعم المختلفة لهم للارتقاء بهذا النشاط السياحي المهم.

 

 


وتجدر الإشارة إلى أن الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني قد دربت أكثر من 500 متطوع من أهالي الطائف تم تأهيلهم للمشاركة، فيما تجاوز إجمالي العاملين في السوق ثمانية آلاف شخص من مشاركين وعاملين ومنظمين.



خالد الفيصل يشرف حفل الافتتاح ويشيد به


وصف صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين، أمير منطقة مكة المكرمة، حفل افتتاح الدورة الثانية عشرة من سوق عكاظ بأنه «ليلة لا تنسى من الإبداع والجمال»، مقدماً تهنئته لصاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني رئيس اللجنة الإشرافية لسوق عكاظ، على النجاح المبهر والمتجدد لسوق عكاظ، ومشيداً بجهود سموه في تطوير سوق عكاظ؛ ليكون معلماً تاريخياً وتظاهرة للتراث الحضاري للمملكة وواجهة حضارية مشرفة تنقل صورة الإنسان السعودي المبدع.



وفي تصريح له بعد افتتاحه الحفل؛ نيابةً عن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز –يحفظه الله–، قال: «اسمحوا لي أن أقدم أسمى آيات الشكر والتقدير لسيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز على رعايته لهذا الحفل، وتكليفي وتشريفي نيابة عنه بحضور هذا الحفل العظيم، وشكري وتقديري وتهنئتي لأخي صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان على هذا المجهود الكبير والإنجاز العظيم الذي شهدناه في هذا المساء وهذا السوق، وشكري أيضاً وتقديري وتهنئتي لأخي صاحب السمو الملكي الأمير بدر بن عبدالمحسن على هذا الإبداع الذي يتجدد مع سوق عكاظ في كل عام وخارج سوق عكاظ كذلك. هنيئاً للجميع، وأهنئ جميع من حضر؛ لأنه شاهد هذا الإبداع، وأوصي مَن لم يحضر بأن يشاهده في المستقبل في التسجيلات والقنوات وغيرها».

 


وأضاف سموه: «هذه أمسية لا تُنسى، وعكاظ أعتقد أنه بدأ يأخذ مكانه الطبيعي بين المؤسسات الثقافية والفكرية والاقتصادية والاجتماعية العالمية، ونرجو من الله سبحانه وتعالى أن يوفق صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان في أن يجعل من عكاظ واجهة حضارية تنقل الوجه الحقيقي للإنسان السعودي المبدع، وكذلك تكون -كما كانت في السابق- عكاظ سوقاً للتجديد وسوقاً للإبداع وسوقاً للابتكار ولتقديم المستقبل الزاهر -إن شاء الله- لهذه البلاد وهذا المجتمع، وهنيئاً للجميع من كل قلبي، وشكري وتقديري لجميع من شارك في هذا الإنجاز العظيم الذي يشرف الإنسان السعودي».

وأشاد سموه بمدينة سوق عكاظ حيث رعى نيابةً عن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز –يحفظه الله– وضع حجر الأساس لمشاريعها ضمن المشاريع التي تنفذها الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني تحت مظلة برنامج خادم الحرمين الشريفين للعناية بالتراث الحضاري للمملكة.

مسيرة (وحدة وطن) لوحة حب كبيرة
حظيت فعالية مسيرة أهالي الطائف (وحدة وطن) بحضور كبير في الافتتاح؛ حيث شهدها صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين، أمير منطقة مكة المكرمة، بحضور صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني رئيس اللجنة الإشرافية لسوق عكاظ.
وتعد مسيرة أهالي الطائف إحدى فعاليات السوق التي حظيت باهتمام خاص ومتابعة من رئيس الهيئة؛ صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز؛ نظراً إلى ما تعبر عنه من تعزيز الوطنية ووحدة الوطن وتآلف وتلاحم المواطنين ووقوفهم كافة خلف قيادتهم واعتزازهم بوطنهم وتاريخهم.

وكان سمو رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني الذي وجه بهذه المسيرة قد أكد أن المواطن أولاً هو مشارك لا متفرج فقط، والمواطن المشارك يرفع قيمة المنتج ويثري كل شيء.

وشارك في المسيرة عدد كبير من أهالي الطائف من مختلف الفئات والأعمار بلباسهم الوطني التراثي متوشحين بأعلام الوطن، ورافعين السيوف، ومنشدين عدداً من الأهازيج والأناشيد الوطنية، ومقدمين العروض الفلكلورية.

مدينة سوق عكاظ وبدء المرحلة الأولى 
تستعد الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني حالياً للبدء في أعمال البنية الأساسية لمدينة سوق عكاظ وطرح وترويج الفرص الاستثمارية للقطاع الخاص في المشروع، وذلك خلال الربع الثالث من هذا العام.

وفي هذا الصدد تم التعاقد مع مكتب استشاري لتنفيذ مشروع إعداد المخطط الهيكلي وضوابط ومعايير التطوير ومخططات البنية الأساسية التفصيلية لمدينة سوق عكاظ؛ ليتم طرح مشروع تنفيذ أعمال البنية التحتية التي تعد العنصر الأهم في المشروع، وتقدر تكلفتها بنحو 500 مليون ريال داخل الموقع كمرحلة أولى، وتصل إلى ثلاثة مليارات ريال عند اكتمال المشروع.

وتقع مدينة سوق عكاظ في شمال الطائف كأحد أهم مكونات الطائف الجديد الذي يشمل ضاحية الطائف الجديد التي تستوعب نحو 750 ألف نسمة، ومطار الطائف الدولي الجديد الذي خطط له ليستوعب خمسة ملايين مسافر في مرحلته الأولى، وواحة التقنية التي ستنفذها مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية، والتي ستكون محور تنمية مهماً بمشاريع فريدة ومميزة، وجامعة الطائف والمدينة الصناعية التي ستكون مساحتها في المرحلة الأولى نحو 12 مليون متر مربع.

وتأتي مدينة عكاظ ضمن هذا العقد التنموي الكبير؛ لتكون من أبرز الوجهات السياحية والاقتصادية والتراثية في المملكة. ويندرج مشروع تطوير مدينة سوق عكاظ بمحافظة الطائف ضمن مبادرات الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني في برنامج التحول الوطني، ويعد أحد المخرجات الرئيسية لمشاريع اللجنة العليا لتطوير محافظة الطائف.

سياحة وثقافة.. وحراك اقتصادي
وتسعى الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني من خلال هذا المشروع إلى تطوير وجهة سياحية تراثية متكاملة تشكل مصدراً رئيسياً لجذب السياح من داخل المملكة ومن خارجها؛ حيث ستقدم مدينة عكاظ مجموعة من المرافق والمزايا والمراكز التراثية، والمتاحف، والمناطق الترفيهية، ومركزاً للمؤتمرات؛ ما سيجعل منها مركز جذب تراثي للأعمال والترويح والضيافة، ووجهة تجذب المواطنين والزوار على مدار العام. وتهدف الهيئة إلى تحويل مدينة عكاظ إلى مركز للأعمال في مدينة الطائف الجديدة، وإضافة اختيارات ترفيهية جديدة في الطائف التي تتميز بتاريخ عريق كمصيف تاريخي للمملكة. 

 


وتقدر مساحة المشروع بـأربعة عشر مليون متر مربع في الطائف الجديد، باستثمارات إجمالية يصل مجموعها الى أكثر من ثمانية مليارات ريال في المرحلة الأولى للمشروع، منها استثمار حكومي نسبته 11 في المئة، واستثمار من القطاع الخاص نسبته 89 في المئة، وتبلغ الميزانية المقرة للمرحلة الأولى من المشروع ضمن برنامج التحول الوطني 815 مليون ريال خُصصت لإنشاء مشاريع البنية الأساسية وبعض المشاريع التراثية والتعليمية والترويحية، كما سيتم طرح الكثير من الحقائب الاستثمارية لمشاركة القطاع الخاص في التطوير بأكثر من سبعة مليارات ريال، مع إتاحة الفرصة للمستثمرين للاستفادة من برنامج الإقراض والتمويل السياحي للمستثمر الذي أقرته الدولة مؤخراً لدعم المشاريع السياحية والفندقية.

ومن المميزات الكبيرة لمشروع مدينة سوق عكاظ أنه يعتمد على الكوادر السعودية المؤهلة مثل كل مشاريع ومبادرات الهيئة التي تعمل عليها، ومن المتوقع أن تولد مشاريع سوق عكاظ أكثر من 15 ألف فرصة وظيفية مباشرة، ويستهدف أكثر من 80% منها الشباب السعوديين، ومن المتوقع أن تسهم المرحلة الأولى عند اكتمالها بعوائد تصل إلى أكثر من 16.2 مليار ريال، وأن يجذب المشروع ما يقارب ستة ملايين زائر وسائح في هذه المرحلة.

تضافر حكومي وخاص
تشمل المشاريع التي ستنفذها الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني وشركاؤها في القطاع العام خمسة مشاريع رئيسية تتضمن متاحف تفاعلية تركز على التعلم بالترفيه، ومتحف عكاظ، إضافة إلى مركز المعارض والمؤتمرات، وقاعات متعددة الأغراض تهدف إلى التثقيف المستمر من خلال أنشطة ومهرجانات وفعاليات تراثية ومعارض شعرية ومسرحية طيلة السنة تجذب المواطنين والزوار، والمتحف المفتوح لآثار موقع سوق عكاظ، إلى جانب مركز الإبداع الحرفي، ومتنزه عكاظ بالتعاون مع وزارة البيئة والمياه والزراعة.

حضور رسمي وضيوف المملكة
شهدت هذه الدورة حضوراً لافتاً من داخل المملكة ومن خارجها على أعلى مستوى؛ فقد استقبل صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، معالي وزير الخارجية البحريني الشيخ خالد بن أحمد بن محمد آل خليفة. 

 


وأقام سموه حفل غداء لكبار ضيوف سوق عكاظ بحضور معالي وزير الخارجية البحريني الشيخ خالد بن أحمد آل خليفة، ومعالي وزيرة الثقافة المصرية الدكتورة إيناس عبدالدايم، وسفير مملكة البحرين الشقيقة لدى المملكة الشيخ حمود بن عبدالله آل خليفة، وسفير دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة لدى المملكة الشيخ شخبوط بن نهيان آل نهيان، والدكتورة إلهام صلاح الدين نائبة وزير الآثار في جمهورية مصر العربية، ورئيس الهيئة المصرية للتنشيط السياحي أحمد حلمي يوسف، وكبار ضيوف سوق عكاظ من الدبلوماسيين والمسؤولين والمثقفين والأدباء والإعلاميين من داخل المملكة ومن خارجها. 

مصر ضيف شرف الملتقى
وكان وفد مصر الرسمي هو الأكبر في سوق عكاظ؛ بوصفها ضيفة شرف هذه الدورة، وقد التقى صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، معالي وزيرة الثقافة المصرية الدكتورة إيناس عبدالدايم، والدكتورة إلهام صلاح الدين نائبة وزير الآثار في جمهورية مصر العربية ورئيس الهيئة المصرية للتنشيط السياحي أحمد حلمي يوسف الذين وصلوا الطائف لحضور حفل افتتاح الدورة الثانية عشرة لسوق عكاظ التي اختيرت مصر ضيف شرفها. وجرى خلال اللقاء بحث مجالات التعاون بين البلدين الشقيقين.

وقد رحب سمو رئيس الهيئة بالوفد المصري في زيارته للمملكة، وأكد أن العلاقة الأخوية التكاملية بين السعودية ومصر هي علاقة تاريخية ومستمرة، مبيناً أن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -يحفظه الله- يعتبر مصر في مكان القلب، ومهتم ومتابع لإنتاجها وحضورها الثقافي.

وأضاف سموه: «عندما نأتي لمجال الثقافة والتراث الحضاري والسياحة فنحن مكملون لبعضنا، كما أننا استفدنا من مصر في كل المجالات سابقاً، عندما كانت المملكة في مرحلة البناء، وسنستفيد من مصر أيضاً في مراحل تسارع البناء الحضاري في المملكة، كما سيكون هناك تبادل من ناحية المعارض الزائرة بين البلدين في مجال الآثار، وسنعمل مع الإخوة المسؤولين في مصر في مجال التدريب السياحي والفندقي وإدارة المواقع التراثية والثقافية في المملكة التي تحتاج إلى إدارة، خصوصاً أن مصر لديها الرصيد الكبير من الخبرة فيما يتعلق بقطاع الآثار من خلال الاستفادة من خبراء الآثار المصريين، ونحن مع مصر في كل المراحل التاريخية، ومستمرون في ذلك، وهذا الشيء ليس بجديد بين البلدين».

من جهتها، أبدت وزير الثقافة المصرية الدكتورة إيناس عبدالدايم سعادتها بزيارة المملكة، معربة عن تقديرها العميق لاختيار مصر ضيف شرف دورة سوق عكاظ لهذا العام.

وأكدت أن مستقبل التعاون بين البلدين طموح وكبير وواسع، مبينة أن زيارتها للمرة الثانية للمملكة جاء بعد النجاح الكبير الذي حققته المملكة في المجال الثقافي.

نائبة وزير الآثار المصرية الدكتورة إلهام صلاح الدين أشادت بما تشهده المملكة من تطور واضح في مجال الآثار والمتاحف والتراث الوطني، مؤكدة أن التعاون بين المملكة ومصر تعاون وثيق في هذا المجال، وأنه ستكون هناك اتفاقية تعاون مشترك بين المملكة ومصر لتدريب وتأهيل عدد من المواطنين والمواطنات السعوديين في مجال إدارة المتاحف والتنقيب عن الآثار وترميمها، مؤكدة أن المملكة تحظى بسواعد شابة وطموحة للنهوض بقطاع الآثار وإبرازه كأحد الروافد الداعمة للاقتصاد الوطني.

الشيخ المنيع يزور السوق
أيضاً، ومن ضمن كبار الضيوف، زار معالي الشيخ الدكتور عبدالله بن منيع، عضو هيئة كبار العلماء، المستشار بالديوان الملكي، سوق عكاظ؛ حيث كان في استقباله مدير عام السوق عبدالله السواط الذي رافق معاليه في جولة تضمنت مرافق السوق وخدماته ومقار أنشطته، إضافةً إلى معرض مدينة سوق عكاظ أحد مشاريع الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني.

وفي نهاية الزيارة قال الشيخ المنيع: «لقد سعدت بزيارة السوق الذي لا يتصور حقيقته إلا من يزوره، وأما مَن يسمع عنه فكأنما يسمع عن أحلام؛ فشكراً لأمير منطقة مكة المكرمة صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين، وشكراً لرئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان، وشكراً لكل القائمين والمسؤولين عنه؛ فسوق عكاظ اليوم معلمٌ من معالم الوطن، وما رعاية سيدي خادم الحرمين الشريفين له إلا لعلو مكانة هذا المعلم الذي وجد الرعاية والتطوير والتغيير. ولقد رأيت ذلك في زيارتي، ولا أستطيع أن أصف سعادتي بزيارة السوق والاطلاع على ما فيه، ورؤية أيضاً ما سيكون عليه مستقبلاً من نهضة، وهي مدينة سوق عكاظ».

 


التعليقات


الاسم:
البريد الإلكتروني:
الموضوع:
التعليق:


أرسل إلى صديق

البريد الإلكتروني لصديقك
بريدك الإلكتروني
الموضوع
الرسالة
Planar Client Options
Layout Style
  • Wide
  • Boxed
Theme Preview